خدمة مسنجر الخاصه بالتطبيق فيس بوك يختبر ميزة توفير البيانات

 خدمة مسنجر الخاصه بالتطبيق فيس بوك يختبر ميزة توفير البيانات

خدمة مسنجر الخاصه بالتطبيق فيس بوك يختبر ميزة توفير البيانات

إن كنت من المستخدمين الذين يقومون باستخدام  خدمه مسنجر المتوفره لدى تطبيق الفيس بوك بشكل كبير خاصة التى تساعد المستخدمين فى تبادل الصور وتبادل مقاطع الفيديو مع أصدقائك ويستهلك ذلك الكثير من بيانات الانترنت لديك،لذلك السبب قام التطبيق  فيس بوك بالبدء فى إختبار ميزة توفير الإستهلاك وذلك لتخفيف من فاتورتك بعض الشيء.

 

وقدقمنا بالاطلاع مؤخراً على الدراسة الخاصة بمقارنة حجم استهلاك البيانات وذلك فى  المكالمات الصوتية بين العديد من تطبيقات الدردشة الشهيرة، وانه من اللافت أن خدمة مسنجر الخاصة بتطبيق الفيس بوك كانت تتميز بانها  ثاني أقل استهلاكاً وهو تقدم كبير وذلك مقارنة بتطبيق الواتساب والذي كان يعد ثاني أكثر استهلاكاً بعد التطبيق سكايب.

 

ومن المميزات الجديده التى اطلقت فى التطبيق هى الميزة الجديدة التى ظهرت لمستخدمي النسخة التجريبية من خدمه مسنجر للتطبيق فيس بوك وهي تعد خيار ضمن الإعدادات لتوفير الإستهلاك. ولكن هذه الميزة لا تختص بضغط المحتوى المتبادل ولا الصوت كما هو الحال في واتساب، وانما القيام بمنع تنزيل المحتوى  وذلك فى أثناء استخدام اتصالات الجيل الثالث أوالجيل  الرابع.

 

وانه عند تفعيل خيار توفير الطاقة المسمى ال Data Saver فإن الصور وأيضا مقاطع الفيديو التي ستصلك لن يتم تحميلها بشكل مباشر ،و انما كما هو في واتساب ستكون تحتاج للضغط على الرسالة التي تريدها ليتم تنزيلها تحديداً.

 

وإن قد تحول اتصال الهاتف بالإنترنت إلى الاتصال بالشبكة اللاسلكية فإنه سيتم التنزيل التلقائي للصور ومقاطع الفيديو

 

وكما وفر تطبيق  فيس بوك خيار  مهم  يظهر حجم البيانات التي قد يتم توفيرها بتفعيل هذه الميزة. فانه  من ناحية عملية فهذا ليس توفير لأنه قد يمنع تنزيل الرسائل بدلاً من تنزيلها بحجم اقل و مخفض فمثلاً كما هو الحال في متصفحات الإنترنت مثل أوبرا.

 

ولكننا لا نعرف متى سيتم وصول هذه الميزة بالنسخة النهائية للجميع ولكن فقد يبدو أنه لن ننتظر طويلاً. وقد نشير هنا إلى أن فيس بوك قد أطلقت نسخة لايت من خدمة المسنجر الخاصة بها فهى  تقدم وظائف التواصل الأساسية ولا تدعم المكالمات الصوتية ومكالمات الفيديو.