ابل تجري تحسينات جديده علي خدمة سيري Siri

ابل تجري تحسينات جديده علي خدمة سيري Siri

ابل تجري تحسينات جديده علي خدمة سيري Siri

اشارت آبل انها تسعى دوما لتحسين و تطويرخدمة سيري ” Siri ” ومستوى ذكاءه, واشارت ايضا انا تسعى لتحسين الاجابات على الاسئلة القصيرة و الشائعة بدلاً عن تلك المركبة و الطويلة,  وذلك للرد على الصحفي الكبير والت موسبيرغ ” Walt Mossberg ” وشكاويه ضد الخدمة.

وقام موسبيرغ بنشر مقالتة في موقع ” The Verge والتي كانت بعنوان “لماذا تبدوا سيري غبية!” موتحدث في المقال عن مدى فشل سيري في الاجابة على اسئلة بسيطة قد يطرحها المستخدم الغير متخصص بالمقبل فإن ” Google Now ” قد اجابوا عن هذه الاسئله من دون اي مشكلة.

واخبر موسبيرغ انه خلال الفترة السابقة  اجرى مجموعة اختبارات  وطرح بعض الاسئلة على سيري من ضضمنها انه سأله عن طقص جزيرة كريت الواقعة في اليونان ولكنه اجاب  ناطقاً بحالة الطقس في قري كريت الواقعة فيي امريكا.

لم تأخد آبل وقتاً لتقوم بإصلاح ما اشتكى منه موسبيرغ و قامت ايضاً بالتواصل معه شخصياً والرد عليه واخبرت انها ستقوم باستمرار بيتطوير و تحديث ذكاء سيري, وكان هدفها الاساسي هو تحسين فهم سيري لطلبات المستخديمن والتي تكون تقليدية مثلا كإجراء مكالمات او الرسائل القصيرة او استخدام الخرائط للحصول على الاماكن, ولكن الاسئلة الطويلة و المركبة غير مهمه على الـ “ iPhone ” و الـ “ iPad ” وهو ما بيّنه الصحفي موسبيرغ محدثاً ان سيري ليس لدية قدرة للإجابة على الاسئلة المركبة و الطويله و هذا جعل المستخدمين فاقدي الامل في قدرات سيري.

واعرب موسبيرغ عن اسفه من المشاكل التي تعاني منها ادوات سيري السحابية اثناء البحث خاصةً في رسائل ” iMessage ” او في الصور او التقويم , واشار ايضا منوهاً على ان آبل اصبحت مضطرة للدخول في منافسة خدمات جديدة مثل جوجل و مايكروسوفت و امازون بعدما اضاعت تقدمها في هذا المجال, وختم بالقول “اعتقد ان سيري محدودا جدا ما ذا تم مقارنته بالمساعدات الرقمية الشخصية لشركات اخرى”

والجدير ذكره ان سيري تم تطوير ذكاءه عام 2011 منذ اطلاقه, وحسبما اشار رؤساء آبل فإن نسبة الخطأ تراجعت مرتين في الاجابات.

ولتحسين مستوى الذكاء لدى سيري قامت آبل بتطويره اعتماداً على الشبكات العصبونية الصناعية “ANN” و استانت ايضاً بنظام توقع الكلمات او الإملاء الآلي.